جديد الموقع
الرئيسية / أرشيف الكاتب: shefaa (صفحة 43)

أرشيف الكاتب: shefaa

أسماء الناجحين في الدورة الأولى لامتحان الكفاية في اللغة العربية

29340283_2073679919544040_2840611861590171143_n

29366475_2073680059544026_432095334173217182_n

29366077_2073680192877346_4105100991389715931_n

29340001_2073680286210670_638673047412483519_n

29425512_2073680289544003_4455227432205876770_n

29387094_2073680346210664_4728998253669824540_n

29314260_2073680342877331_415881472283657838_n

اللغة العربية في سطور

28168285_2059891100922922_7600584029955982557_n

بدء استقبال طلبات المشاركة في الدورة الصيفية المكثفة في اللغة اللاتينية

27657169_2070097803234716_7677086103789345475_n

مجمع اللغة يوقع مذكرة تفاهم مع رابطة الكتاب الأردنيين

وقع مجمع اللغة العربية الأردني صباح اليوم الثلاثاء الموافق 30/1/2018م، مذكرة تفاهم مع رابطة الكتاب الأردنيين، بشأن تعزيز التعاون الثقافي بين المجمع ورابطة الكتّاب من خلال إقامة نشاطات ثقافية مشتركة، في سبيل خدمة العربية وحمايتها.
والتقى رئيس المجمع الأستاذ الدكتور خالد الكركي رئيس رابطة الكتاب الأردنيين الأستاذ محمود الضمور والدكتورة دعاء سلامة، وتباحثوا آلية التعاون والعمل المشترك بينهما ضمن محاور عدّة، شملت إطلاق مبادرة “كلّنا معلمون للغةِ العربية”، والتعاون مع وزارة التربية والتعليم بضرورة تعزيز التأهيل التربوي للمعلمين الجدد وإعداد مساقات كافية باللغة العربية.
كما تضمنت الاتفاقية إطلاق مسابقة وطنيّة لغويّة لطلبة المدارس والجامعات في الخطابة وإنشاد الشعر والنصوص النثرية، ومسابقة وطنيّة إبداعيّة (مَسْرَحيّة نص تراثي بلغة عربية سليمة تحاكي قضايا العصر)، ومسابقة عربيّة لأفضل برنامج أطفال يهدف إلى تطوير اللغة العربية.
ورحّب الكركي بمساهمة رابطة الكتاب الأردنيين ممثلة برئيسها، في تفعيل قانون حماية اللغة العربية في المجالات التعليمية والمجتمعية المؤسسية كافة، ومخاطبة الجهات الرسمية بضرورة إلزام الهيئات التي تخضع لها باستخدام اللغة العربية الفصيحة، وأكد الفريقان ضرورة التعاون في توحيد جهود المؤسسات والجمعيات المعنية باللغة العربية في المملكة والتواصل معها.

27164396_2048423032069729_3233504096797629257_o 27173132_2048423225403043_3205030249988707150_o 27173853_2048423288736370_2670837923074692638_o 27355608_2048423092069723_2501021200735040826_o 27355995_2048422675403098_6401346692818224930_o 27356201_2048423435403022_5059889873527358731_o 27356216_2048422502069782_1794199916289447179_o 27356468_2048423168736382_1510931848527983853_o 27356505_2048422952069737_1377890357187220838_o 27368557_2048422612069771_3952158585353412168_o 27500430_2048423492069683_2503425121531715855_o 27500506_2048423345403031_2352760708051623008_o

رواد مبادرة (روح العربيَّة) من الجامعة الأردنية يزورون المجمع

زار المجمع صباح يوم الأربعاء الموافق 24/ 1/ 2018م، وفد طلابي من مبادرة (روح العربية) من الجامعة الأردنية، برفقة الدكتورة دعاء سلامة مؤسسة المبادرة، وحضور الكاتبة الأستاذة هدى أبو غنيمة، والتقى الوفد عطوفة الأستاذ الدكتور محمد السعودي أمين عام المجمع.
وناقش الوفد مع عطوفة الأمين العام محاور عدّة تتعلق بانطلاق المبادرة الموجهة لطلبة الجامعة الأردنية أردنيين وعرب وأجانب، تسعى المبادرة ضمن أهم أهدافها إلى ترسيخ اللغة العربية السليمة قراءة وكتابة وإملاء ومحادثة لدى الطلبة.
وتحدّث الطلبة عن طبيعة الأنشطة التي ستعقدها المبادرة، حيث إنها ستوفر منصة للخطابة باسم (منصة مربد)، لإلقاء نصوص شعرية مختارة من الشعر القديم والحديث من أمهات كتب الأدب واللغة والشعر، تشرف على اختيارها لجنة من الأساتذة المتخصصين من الجامعة الأردنية والمجمع بهدف الارتقاء بالذائقة الأدبية واللغوية لدى الطلبة، بحيث تجرى الفعاليات أمام مكتبة الجامعة الأردنية، إذ اختارت المبادرة الهواء الطلق ليكون فضاءً رحباً لانطلاقتها.
وعبّر أمين عام المجمع في حوارٍ مع الطلبة، عن استعداد المجمع تقديم كافة أنواع الدعم لمثل هذه المبادرات، حيث يستعد المجمع لمشاركة أساتذة متخصصين فيه للإشراف على اختيار النصوص وتقويم الفعاليات، وسيقوم أساتذة من المجمع بتحكيمها، كما يوفر المجمع منبراً إعلامياً للمبادرة من خلال إذاعة المجمع.
وقدّم الأمين العام بدوره مجموعة من الإرشادات للطلبة المتحمسين لإطلاق المبادرة تتعلق بأهمية التركيز على نوعية النصوص، وتأطير الوقت، بحيث يكون لأداء كل نص وقت محدد، وأن تُنتقى النصوص بحيث تصبّ في هدف المبادرة الرامي إلى المحافظة على سلامة اللغة العربية وبثها في نفوس الناس من جديد بحلَّة مميزة وبأداءٍ متفرِّد.
ويأتي ذلك ضمن جهود المجمع الرامية إلى رعاية المبادرات الفاعلة التي تُعنى بالعربية خدمة للعربية والنهوض بها لتواكب العلوم والفنون والآداب، وتحفز الفاعلين من أبناء الوطن لمزيد من الإنجاز.

26952629_2045242822387750_8743006690239386181_o 27021802_2045242199054479_2684567915053186258_o 27337336_2045240272388005_483946135641404032_n

المستعرب بيدرو مونتابيث: العربية أهم من الإسبانية والحصن الأخير للعرب

المزيد…

إطلالة مجمعية

 

 

 

المجمع يصدر العدد الثالث من الإطلالة المجمعية

المزيد…

دورة التدقيق اللغوي والكتابة الوظيفية

26685501_2038430596402306_8919431727992302112_o
26233649_2038430676402298_786208052767241788_o

وفد طلبة ناطقين بالعربية من الجامعة الألمانية يزور المجمع

زار المجمع صباح يوم الخميس الموافق 11/ 1/ 2018م، وفد من طلبة اللغة العربية للناطقين بغيرها من الجامعة الألمانية، برفقة الدكتورة ظلال عويس، والتقى الوفد عطوفة الأستاذ الدكتور محمد
السعودي أمين عام المجمع.
وتحدّث الدكتور السعودي إلى الطلبة عن إنجازات المجمع فيما يخص الترجمة والتعريب، وأهمية الترجمة في حياة الأمم، وأهمية الانفتاح على الآخر والاستفادة من الثقافات المتعددة والمتنوعة.
واستمع عطوفة الأمين العام لأسئلة الطلبة حول اللغة العربية والترجمة إليها، والترجمة من الألمانية إلى العربية، ومدى التعاون بين المجمع ومجامع الدول العربية الأخرى في تعريب المصطلحات وترجمتها وتوحيد المصطلح فيما بينها، وعن مدى التشجيع على الكتابة بالعامية والتأليف والنشر بها، وما هو المستوى اللغوي الذي يدرِّس فيه الأساتذة في الجامعات، وكيف تُضمّن العربية بعض الكلمات الأجنبية في ظاهرة يطلق عليها العربيزي، وتساءلوا عن السبب الذي يحول دون شيوع المصطلح المترجم بين الناس وفي المناهج ومراحل التعليم المختلفة.
واستنكر الطلبة الألمان على العرب كيف يتبادلون أحاديثهم بالإنجليزية أو الفرنسية ولا يفتخرون بلغتهم الأم.
وأجاب الدكتور السعودي بدوره عن تساؤلات الطلبة بأن سبب عدم شيوع المصطلح هو التفاوت في اللهجات في الوقت الحالي، وعدم التركيز على تدريس المصطلح العربي في الجامعات. وأكد الدكتور السعودي على إيمان المجمع بضرورة التواصل الحضاري وتعزيز الفكر اللغوي وتبادل الثقافات، وقال- فيما يخص توحيد المصطلح- إن المجمع يعمم المقابلات العربية للمصطلحات على المؤسسات الوطنية، ويرسل نسخة إلى اتحاد المجامع لعرضه على متخصصين يبدون ملاحظاتهم عليها ويقرّونها من بعد ليتم تعميمها على الدول العربية.
وتحاور الدكتور السعودي مع الطلبة حول أهم الصعوبات والتحديات التي يواجهونها في دراستهم في البلاد العربية، وقد ذكروا أهمها على النحو الآتي:
النقل والمواصلات، وصعوبة تجديد تأشيرة الإقامة، وعدم التعاون من الأسر المستضيفة للحديث بالفصيحة، وأشار بعضهم إلى أن الأفكار المطروحة في النصوص والكتب ليست ممتعة بالقدر المطلوب.
وفي نهاية الزيارة تجوّل الوفد في أرجاء المجمع، واطلعوا على مرافقه، بما فيها المكتبة والإذاعة، وأبدوا إعجابهم بوجود مكتبة تحتوي أكثر من ستة وعشرين ألف كتاب يتعلق باللغة، ووجود إذاعة تتحدث باللغة العربية السليمة حيث سجلوا عبر أثيرها إعجابهم باللغة العربية وأهمية إتقانها.

26196109_2039008549677844_2366887316721557268_n 26219479_2039008459677853_4130782313744886096_n 26229879_2039008523011180_1867481790989621430_n 26230573_2039008313011201_3926309554758617583_n 26231320_2039008609677838_1415138329613262593_n 26231408_2039008249677874_5902764652325453636_n